Connect with us

المطورون

دكتور محمد راشد يكتب: دعم الإسكان التعاوني وتنشيط القطاع العقاري

Published

on

يعد الاسكان التعاوني نوع من أنواع الإسكان الذي يتم تقديمه من قبل جمعيات سكنية تعاونية، حيث يتم فيها بيع وشراء الوحدات السكنية بطريقة تعاونية بين أعضاء الجمعية، و يتم تأسيس هذه الجمعيات بمبادئ التعاون بين الأفراد، وتهدف إلى توفير السكن الملائم لأعضائها بأسعار معقولة، ويمكن للأعضاء دفع ثمن الوحدات السكنية على دفعات متعددة على مدى فترة زمنية محددة.

ويتم تحقيق هذا النوع من الإسكان عن طريق تخصيص قطعة أرض من قبل الجهات الحكومية، ويتم بناء المباني السكنية عليها بعد ذلك. ويعمل الأعضاء في الجمعية على تحديد أنواع الوحدات السكنية المناسبة وتصميمها، ويتم تقديمها للأعضاء بأسعار مخفضة مقارنة بالأسعار التي يتم تقديمها في السوق العقاري التقليدي.

و يمكن للإسكان التعاوني أن يسهم في تنشيط السوق العقاري بعدة طرق، منها توفير خيارات سكنية بأسعار معقولة: يتيح الإسكان التعاوني للمواطنين الحصول على سكن بأسعار معقولة بالمقارنة مع الأسعار المتوفرة في السوق، وذلك من خلال تقديم خيارات سكنية بتكلفة إجمالية منخفضة، وكذلك توفير التمويل العقاري، حيث يعتبر الإسكان التعاوني منصة لتوفير التمويل العقاري للأفراد، حيث يتم توفير قروض بفائدة منخفضة للأعضاء، مما يساعدهم على شراء منازل بتكلفة منخفضة ويحفظ لهم مبلغًا كبيرًا من الأموال، وايضا تحفيز البناء والتشييد، حيث يتيح الإسكان التعاوني للمواطنين الفرصة للمساهمة في عملية البناء والتشييد، سواء من خلال المساهمة في شراء الأرض أو تمويل المشاريع العقارية، وهذا يساعد على زيادة نشاط السوق العقاري ، وايضا توفير الخدمات العامة، حيث يمكن للإسكان التعاوني أن يقدم خدمات عامة مثل المدارس والمستشفيات والمتاجر والخدمات الأخرى للأعضاء والمجتمع المحلي، وهذا يجذب المزيد من السكان إلى المنطقة، مما يؤدي إلى زيادة الطلب على العقارات في هذه المناطق.

Advertisement

بشكل عام، يمكن القول بأن الإسكان التعاوني يمثل حلاً فعالًا لتوفير السكن بأسعار معقولة وتحفيز النشاط العقاري، مما يساعد على تحقيق التوازن بين العرض والطلب في سوق العقارات.

وفي ذات السياق يواجه الإسكان التعاوني في مصر العديد من التحديات من أهمها نقص الأراضي المخصصة للإسكان التعاوني: تواجه الإسكان التعاوني في مصر تحديًا كبيرًا في الحصول على الأراضي المخصصة للإسكان التعاوني، حيث تنافس مع الشركات العقارية الكبرى على الأراضي المتاحة، و صعوبة الحصول على التمويل: يعتبر التمويل من أكبر التحديات التي تواجه الإسكان التعاوني في مصر، حيث أنه يواجه صعوبة في الحصول على التمويل من البنوك والجهات التمويلية الأخرى، و ضعف التشريعات القانونية: تحتاج الإسكان التعاوني في مصر إلى تشريعات قانونية واضحة ومحددة لضمان حقوق الأعضاء وتشجيع الاستثمارات في هذا المجال، وكذلك قلة الوعي بمفهوم الإسكان التعاوني، حيث يواجه الإسكان التعاوني في مصر تحديًا في نشر الوعي بمفهوم الإسكان التعاوني، حيث يعتبر هذا المفهوم جديدًا على بعض المستويات الاجتماعية والاقتصادية، هذا بالإضافة الي صعوبة إدارة المنظومة الإدارية: تتطلب الإسكان التعاوني في مصر إدارة منظومة إدارية فعالة ومتكاملة، حيث أنها تتعامل مع مجموعات كبيرة من الأعضاء وتتطلب إجراءات إدارية دقيقة ومعقدة.

Advertisement
Continue Reading
Advertisement
Comments